اليوم الإثنين 22 يناير 2018 - 6:24 مساءً
اخر الأخبار
أولاد تايمة:ودادية الكرسي الاصيل تنظم حملة الخير لكسوة الغير      تارودانت: جمعية تيفاوين تنظم الدورة الأولى لمهرجان الدير      شباب هوارة يتعادل بميدانه امام فتح الناضور..و تالق كل من احمد اجدو وياسين الزاوي      فيديو:حالةالطفلة ياسمين تستدعي عناية طبية عاجلة و المستشفيات ترفض استقبالها      مجلس “ليمون” يستمر في سياسة لي الدراع اتجاه نادي امجاد هوارة بقطع التيار الكهربائي على مقر النادي و فعاليات جمعوية وسياسية وحقوقية تستعد للاحتجاج ضد هده الممارسات      ملف “الزبالة” يقسم مستشاري حزب الحمامة بجماعة اولاد تايمة      بالصور هذه تفاصيل صورة الشاب الذي يحاول شرب حليب كلبة ضالة      المافيا تصفي مغربيا حاول تهريب بارون مخدرات بهولندا      الهلال السعودي يقدم عرض مغري لضم أشرف بن شرقي      مصطفى فرتاح..استعدينا جيدا لمرحلة اياب البطولة ونعول على دعم الجمهور الهواري لتحقيق الصعود      منتخب كرة اليد يخسر أمام أنغولا في بطولة إفريقيا      الرصاص يلعلع في سماء الدار البيضاء لهدا السبب      بسبب مشروع التصفية..انتشار للكلاب الضالة والشنيولة والناموس باحياء بوخريص والمصارفة والحمادات والساكنة تطالب المسؤولين التدخل      اوريش برلماني البيجيدي يستنجد بقاموس الانقلابات ويرفض تلاوة القاتحة بدورة المجلس الجماعي لاولاد تايمة      ” محمد الشرة” يقطر الشمع على ” ليمون” …مكان الزبالة هو جماعة اسن      حمداوة…الفضل في تنزيل مشروع تعشيب ملعب 16 نونبر يعود لرئيس المجلس السابق و رئيس امجاد هوارة      رئيس جماعة تكوكة يتحدى عامل اقليم تارودانت     
أخر تحديث : الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 - 3:13 مساءً

من هادي لهادي..بعد مصاريف عطلة الصيف وعيد الأضحى ..أسعار الأدوات المدرسية تحرق جيوب أولياء الأمور بهوارة

من هادي لهادي..بعد مصاريف عطلة الصيف وعيد الأضحى ..أسعار الأدوات المدرسية تحرق جيوب أولياء الأمور بهوارة
بتاريخ 12 سبتمبر, 2017

لم تكد العديد من الأسر الهوارية تفيق من مطالب ومصاريف عطلة الصيف وكذا عيد الأضحى التي استنزفت مدخرات جل الأسر حتى جاءت متطلبات العودة إلى المدارس لتجهز على ما تبقى منها، خاصة في ظل الارتفاعات الكبيرة التي سجلت في أسعارالحقائب والأدوات المدرسية وغيرها، في حين استقبلت المكتبات زبائنها بتشكيلات واسعة من تجهيزات الدراسة بأسعار مبالغ فيها في بعض الأحيان.

وأدت عودة التلاميذ والطلاب للمدارس منذ بداية الأسبوع، إلى انتعاش حركة بيع وشراء المستلزمات المدرسية والمكتبية بعد فترة إعداد وترقب من قبل أصحاب المكتبات وتجار الأدوات المدرسية على وجه الخصوص في هذا الوقت من السنة.

ويعترف مجموعة من التجار بأولاد تايمة بوجود زيادة في الأسعار، التي تبقى مرتبطة بجودة ونوعية المستلزمات على حد قولهم، فالسوق أضحى حاليا يوفّر كل ما يبحث عنه المواطن، فإن كان يبحث عن الأدوات التي سيستعملها التلميذ لموسم كامل ما عليه سوى اقتناء الأفضل، وبالتالي إخراج المال أكثر.

وبالمقابل يحاول بعض الأولياء التقليل من فاتورة المقتنيات الخاصة بالدخول المدرسي، لا سيما إن كانت الأسرة تضم أكثر من طفل متمدرس، من خلال استعمال أدوات الموسم الفارط، بما فيها الحقائب وبعض الأدوات المدرسية الأخرى التي لازالت صالحة للاستعمال.

كما تحبذ الكثير من الأسر ضعيفة الدخل الاستنجاد بالأسواق الشعبية التي تمتاز بأسعارها المنخفضة، عساها تظفر بأدوات مدرسية جديدة بأقل التكاليف مقارنة بالمكتبات والمساحات التجارية الكبرى، ويحدث هذا خاصة مع الأسر التي لديها عدد كبير من الأبناء المتمدرسين.

أوسمة :