اليوم الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 - 3:31 مساءً
اخر الأخبار
العطش يدفع ساكنة زاكورة للخروج في مسيرة احتجاجية.. واعتقالات في صفوف المتظاهرين      خيانة داخل مجموعة ال15 المعارضة للبهجة بعد غياب مستشارين عن الدورة وتصويت مستشار استقلالي على ميزانية المجلس الاقليمي لتارودانت      بسبب اقصائها من المنحة..جمعية اجيال الكردان تصعد من لهجتها بمسيرة حاشدة نحو عمالة تارودانت      نيران عاشوراء تتسبب في حرائق بجماعة زاوية سيدي الطاهر ضواحي تارودانت      القبض على شخصين بجماعة أهل الرمل بتهمة اختطاف الأطفال      صورة لشاب هواري رفقة الملك محمد السادس بباريس تلهب الفايسبوك      مدعي نبوة يغتصب أتباعه من النساء!!      رغم مشاكسات علي أوداد..تساؤلات عن غياب المعارضة بالمجلس الجماعي لأولاد تايمة      “كونطرول” يضرب شابا ظل يقسم: والله ما عندي فلوس الطوبيس!      بالفيديو :محاولة اغتصاب أستاذة من أمام مؤسسة تعليمية      160 ألف مرشحا يتبارون للظفر بـ 5540 منصبا بالأمن      سكان أحياء بأولاد تايمة يشتكون من تردي الوضع الأمني ويطالبون “البقالي” بالتدخل      حادثة سير مروعة بين مراكش وأكادير ترسل 4 مصابين لتلقي العلاج      أكادير.. اعتقال عصابة من أربعة أشخاص بينهم فتاة تروج الكوكايين والأقراص المهلوسة      أكادير : أخنوش يجتمع ب ” الأعيان” ويتجاهل مناضليه      شباب هوارة يعود بتلات نقط من ميدان فتح الناضور      اتهام أستاذ بأولاد تايمة بالتحرش الجنسي.. والسلطة المحلية تدخل على الخط     
أخر تحديث : الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 - 3:13 مساءً

من هادي لهادي..بعد مصاريف عطلة الصيف وعيد الأضحى ..أسعار الأدوات المدرسية تحرق جيوب أولياء الأمور بهوارة

من هادي لهادي..بعد مصاريف عطلة الصيف وعيد الأضحى ..أسعار الأدوات المدرسية تحرق جيوب أولياء الأمور بهوارة
بتاريخ 12 سبتمبر, 2017

لم تكد العديد من الأسر الهوارية تفيق من مطالب ومصاريف عطلة الصيف وكذا عيد الأضحى التي استنزفت مدخرات جل الأسر حتى جاءت متطلبات العودة إلى المدارس لتجهز على ما تبقى منها، خاصة في ظل الارتفاعات الكبيرة التي سجلت في أسعارالحقائب والأدوات المدرسية وغيرها، في حين استقبلت المكتبات زبائنها بتشكيلات واسعة من تجهيزات الدراسة بأسعار مبالغ فيها في بعض الأحيان.

وأدت عودة التلاميذ والطلاب للمدارس منذ بداية الأسبوع، إلى انتعاش حركة بيع وشراء المستلزمات المدرسية والمكتبية بعد فترة إعداد وترقب من قبل أصحاب المكتبات وتجار الأدوات المدرسية على وجه الخصوص في هذا الوقت من السنة.

ويعترف مجموعة من التجار بأولاد تايمة بوجود زيادة في الأسعار، التي تبقى مرتبطة بجودة ونوعية المستلزمات على حد قولهم، فالسوق أضحى حاليا يوفّر كل ما يبحث عنه المواطن، فإن كان يبحث عن الأدوات التي سيستعملها التلميذ لموسم كامل ما عليه سوى اقتناء الأفضل، وبالتالي إخراج المال أكثر.

وبالمقابل يحاول بعض الأولياء التقليل من فاتورة المقتنيات الخاصة بالدخول المدرسي، لا سيما إن كانت الأسرة تضم أكثر من طفل متمدرس، من خلال استعمال أدوات الموسم الفارط، بما فيها الحقائب وبعض الأدوات المدرسية الأخرى التي لازالت صالحة للاستعمال.

كما تحبذ الكثير من الأسر ضعيفة الدخل الاستنجاد بالأسواق الشعبية التي تمتاز بأسعارها المنخفضة، عساها تظفر بأدوات مدرسية جديدة بأقل التكاليف مقارنة بالمكتبات والمساحات التجارية الكبرى، ويحدث هذا خاصة مع الأسر التي لديها عدد كبير من الأبناء المتمدرسين.

أوسمة :