اليوم الإثنين 27 مارس 2017 - 5:24 مساءً
اخر الأخبار
صور للرئيس الإيراني بالملابس الرياضة وبلا عمامة تثير الجدل      ابن كيران يتحدث: هذا راه ماشي اللعب، هادي راه دولة..      إعطاء انطلاقة الدراسة المتعلقة بإنجاز المخطط التهيئة العمرانية لمركزجماعة سيدي احماد أعمر      هذه هي أغنى امرأة في العالم.. وهذه الأسماء التالية      شباب هوارة يضيع فرصة لتقليص الفارق أمام المتصدرين بتعادل سلبي أمام ورزازات      عودة الكريساج لجماعة سيدي احماد أعمر..تلميد يتعرض للسرقة في واضحة النهار      معطيات مثيرة كشف عنها التحقيق مع زوجة البرلماني ‘مرداس’ ..كانت على علاقة غرامية بالقاتل و اتفقت على تصفية زوجها      عامل إقليم تارودانت يحل الثلاتاء بأولاد تايمة لتدشين مشاريع تنموية      رسميا .. العثماني يعلن عن تشكيل الحكومة      أغراس أغراس..حميد البهجا يرسل أعضاء مجلسه لأداء مناسك العمرة      المخدرات تستقطب يوميا 600 ألف مغربي للاستهلاك      تارودانت..مشاكل تعيق تعبيد طريق (إدو محمود).الرابطة بين تيمزكادوين و سكساوة عبر تالمكانت واميلمايس      عبد الصمد قيوح رفقة 13 قيادي استقلالي يصدرون بيانا ناريا ضد شباط      تارودانت:عصابات اجرامية مدججة بالاسلحة البيضاء تهدد سلامة المواطنين      اعتقال زوجة مرداس و شبهات حول علاقتها بقاتل زوجها‎      طرد 52 مستفيدة من محاربة الأمية وما بعد الأمية من مسجد القبلة بدوار البويبات‎      تقرير دولي: المغرب الخامس عربياً في سرعة الأنترنت     
أخر تحديث : الأحد 1 يناير 2017 - 1:56 مساءً

الولايات المتحدة تمنع إستيراد ‘الكليمانتين’ البركاني بسبب جرثومة للمرة الثانية

الولايات المتحدة تمنع إستيراد ‘الكليمانتين’ البركاني بسبب جرثومة للمرة الثانية
بتاريخ 1 يناير, 2017

قرّرت الولايات المتحدة، مرة أخرى، منع الحمضيات المغربية من دخول أسواقها، بسبب يرقات الفاكهة، التي كانت سبباً العام الماضي في إصدار قرار مماثل، غير أن المنع هذه المرة لا يخص سوى الحمضيات المصدرة من منطقة “بركان” الواقعة شرقي المغرب، ما يعني أنه يمكن للمناطق الأخرى الاستمرار في التصدير إلى أميركا.

واستثنت السلطات الأميركية المكلفة بمراقبة المنتجات والحيوانات، البرتقال والكليمنتين (من أنواع الحمضيات)، المستوردَين من أكادير الواقعة بمنطقة سوس ماسة من قرار المنع الأخير.

وتعتبر منطقة بركان من أهم المناطق الزراعية المنتجة للحمضيات في المغرب، بالإضافة إلى منطقتي مراكش وسوس ماسة، الواقعتين في جنوب المملكة. وكانت الولايات المتحدة قد عمدت في فبراير الماضي، إلى حظر استيراد الحمضيات المنتجة في المغرب إلى سوقها، مبررة ذلك بوجود يرقات الفاكهة.

واكتشفت تلك اليرقات التي تعرف تحت اسم “الذبابة المتوسطية”، في الموسم الماضي، في شحنة برتقال صدرت إلى أميركا.

وكشف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية المغربي (حكومي)، في منتصف أكتوبر الماضي، عن استئناف تصدير الحمضيات المغربية إلى الولايات المتحدة.

ويرى المزارع عبد القادر بنسعيد، في حديثه لـ “العربي الجديد”، أن المنع الجديد لن تكون له تداعيات كبيرة على المنتج، بعد أن وصلت فترة التصدير إلى آخر مراحلها.

غير أن ذات المزارع، يعتبر أن مثل هذا المنع ينال من سمعة المنتج المغربي، رغم الجهود التي تبذلها السلطات من أجل التنسيق بين المصدرين وتوفير المعايير التي تطلبها الأسواق.

وكان السوقان الكندي والأميركي استوعبا 21% من الحمضيات المغربية في الموسم ما قبل الماضي، بينما استقبل الاتحاد الأوروبي وروسيا على التوالي 40 و35%.

وتصل مبيعات المغرب من الحمضيات في الأسواق الخارجية إلى حوالي 600 ألف طن، علماً أن الإنتاج يبلغ 2,2 مليون طن.

ويسعى المغرب لرفع حجم صادرات الحمضيات عبر الدفاع عن حصة المغرب في الأسواق التقليدية، وفتح أسواق جديدة، خاصة في أفريقيا والشرق الأوسط.

ويراهن المغرب كثيراً على صادرات الحمضيات، التي يسترشد منتجوها بالعقد الذي أبرمه العاملون في القطاع قبل ثمانية أعوام مع الحكومة منذ 2008 وحتى 2018، للوصول إلى الأهداف المحددة على مستوى الإنتاج بعد توفير الأراضي للمستثمرين في هذا القطاع وغرس أشجار ذات مردودية أكبر.

أوسمة :